50 مليون جنيه لتطوير الري الحقلي بالأقصر

50 مليون جنيه لتطوير الري الحقلي بالأقصر تصوير: أحمد دريم
تعتزم وزارة البيئة، تنفيذ مشروع تطوير الري الحقلي بناحيتي الطود شرق والعديسات بحري، على مساحة 3 آلاف فدان، بإجمالي تكلفة تبلغ 50 مليون جنيه،بحسب  المهندس خالد عبد الراضي، وكيل وزارة الزراعة بالأقصر.
عبدالراضي قال إن عدد المنتفعين من المشروع يبلغ 2760 مزارعا من واقع حيازات الزمام، وأن المشروع ممول من الصندوق الدولى للتنمية الزراعية “إيفاد”، والجهة المسئولة هى وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى “وحدة تطوير الرى الحقلى”.
يهدف المشروع إلى ترشيد استهلاك مياه الرى، وزيادة الرقعة الزراعية بعد تركيب شبكة الري، وتوفير الوقت والجهد المبذول في عملية الري، واستخدام الطاقة الكهربائية في إدارة المحطات كبديل للسولار، والقضاء على الحشائش في قنوات الري.
وأوضح عبد الراضي أن عدد المحطات فى مشروع تطوير الرى الحقلى يبلغ 54 محطة بواقع 37 محطة بناحية الطود شرق، و17 محطة بناحية العديسات بحري، حيث تتكون المحطة من “مأخذ- بيارة- غرفة المحطة- شبكة الري”.
وأشار إلى أن مديرية الزراعة والإدارة العامة للإرشاد الزراعى بالأقصر، تشرف وتتابع الأعمال بالمشروع، وتتولى إزالة العقبات التي تواجه تنفيذ المشروع، وتنفيذ مدارس حقلية للسيدات تهدف إلى تنمية المرأة الريفية والمساهمة العلمية للمشروعات الصغيرة للمرأة.
بالإضافة إلى تنفيذ مدارس حقلية للرجال تهدف إلى توعية المزارعين بأهمية استخدام طرق الزراعة الحديثة وإدخال الأصناف الجديدة للمحاصيل المختلفة، وتنفيذ الحقول الإرشادية للمحاصيل المختلفة بمنطقة المشروع “قمح- ذرة شامية- ذرة رفيعة- قصب سكر” ، وتنظيم ندوات إرشادية وزيارات حقلية لتوعية المزارعين بأهمية مشروع تطوير الرى الحقلي.

ويمكن أن يسهم الري الحقلي في تقليل المياه المهدرة في الزراعة، واستغلالها في توسيع الرقعة الزراعية لتناسب احتياجات الزيادة السكانية من ناحية، ولتجنب مخاطر قلة المياه بشكل عام خلال الفترة المقبلة.

وتستحوذ مياه الزراعة على نحو 80% من موارد مصر المائية، في الوقت ذاته تعاني مصر من مشكلة عدم التوازن بين زيادة الطلب على المياه وتوافر الكمية المتاحة، نتيجة الزيادة السمكانية العالية.

وتعتبر التنمية الزراعية أحد جوانب التنمية الاقتصادية التي يمكن أن يتحقق من خلالها الاكتفاء الغذائي، عن طريق عمليات التوسع الأفقي، التي تزيد من خلالها مساحة المحاصيل الزراعية المختلفة، أو من خلال التوسع الرأسي بزيادة إنتاجية تلك المحاصيل، حتى يستطيع الإنتاج أن يفي باحتياجات السكان.

الوسوم