“رمز الفراشة” و”انتخبوا صديقكم ياسين”.. دعاية محاكاة الانتخابات بابتدائية الفرنسيسكان

“رمز الفراشة” و”انتخبوا صديقكم ياسين”.. دعاية محاكاة الانتخابات بابتدائية الفرنسيسكان ياسين بجانب الدعاية الانتخابية الخاصة به، المصدر مدرسة الفرنسسكان الابتدائية

فى ظاهرة مختلفة اختلقتها مدرسة الفرنسسكان الابتدائية بالأقصر، بعد أن استعدت لخوض انتخابات أمناء الفصول واتحاد الطلاب، وأجرى الطلاب المرشحين دعاية انتخابية، على نفس نهج الانتخابات.

واستخدم الطلاب الصناديق الزجاجية والرموز، بالإضافة إلى تعليق اللافتات الانتخابية الخاصة بهم، وتفنن بعضهم في صنع الشعارات الانتخابية الجذابة.

وكانت أبرز اللافتات الدعاية الانتخابية للطلاب: “انتخبوا سما محمد عويس رمز الفراشة فصل 2/4 مرشحة لمنصب الأمين المساعد، سأعمل على حل المحافظة على نظافة الفصل، وحل مشكلات زملائى التلاميذ”.

وشعار آخر “معاذ أسامة أحمد رمز النجمة فصل 4/1 من أجلكم رشحت نفسي”، وأيضًا “هيا للديمقراطية أحمد محمد أحمد، رمز الشمس من طلب العلا سهر الليالى…”.

وكان أكثر الشعارات لفتا للانتباه هو صاحب أبسط وأجمل لافته وهو ياسين أبو الحجاج عمر، الطالب بالصف الرابع الإبتدائى، والذي اكتفى بكتابه اسمه على ورق من داخل كراس الرسم الخاص به، عليها صورته ورمز المفتاح، وكاتبا عليها عبارة “انتخبوا صديقكم ياسين”.

واهتم مستخدموا “فيسبوك” بالفكرة، وعبر كثيرون منهم عن إعجابهم بلافته ياسين، مطلقين عليه “مرشح الغلابة”.

قول أبو الحجاج عمر، والد الطالب ياسين، جلب ياسين ورقة من كراس الرسم الخاص به، وألصق صورته عليها، وكتب عبارة بسيطة “انتخبوا صديقكم ياسين”، مبينا انه عرض عليه عمل دعايه كبقية أقرانه، لكنه رفض، قائلا “أنا حابب أعمل الموضوع بشكل بسيط”.

وأضاف والد ياسين: تم تعليق الدعاية وبدأ الموقع الخاص بالمدرسة نشر الدعاية الانتخابية للطلاب، فوجد أن دعاية ياسين لاقت تجاوبا كبيرا، وذلك لبساطتها وعدم تكلفها.

وقال الأب شنودة ناصيف، مدير مدرسة الفرنسيسكان الابتدائية بالأقصر، إن هدف الانتخابات هو أن يعتاد الطلاب على حرية الرأي والإبداع والتفكير، وتحمل مسؤولية المدرسة، فهم عليهم تحمل مسؤولية نظافتها، والانتماء إليها.

وأضاف مدير مدرسة الفرنسسكان الإبتدائية بالأقصر: يجب على الطالب أن يعتاد أن تكون المدرسة هي بيته، مؤكدا أن الدعاية الانتخابية التي لاقت رواجا على مواقع التواصل الاجتماعي هي من أفكار الطلاب دون تدخل الإدارة.

الوسوم