صور وفيديو| “مشيرة” أشهر مصممة حفلات بالأقصر: هكذا حولت موهبتي إلى مشروع

صور وفيديو| “مشيرة” أشهر مصممة حفلات بالأقصر: هكذا حولت موهبتي إلى مشروع مشيرة أثناء تصميم حفلا لعيد ميلاد- تصوير زينب حجاجي

“ويدنج بلانر” مهنة ذات طابع خاص، تجذب المقبلين على الزواج، للحصول على أفضل حفلات الزفاف، وعلى الرغم أن كثيرين يرونها سهلة، إلا أن الممارسين لتلك المهنة يبذلون جهدا كبيرا حتى تخرج الأفراح في أبهى صورة.

عندما قررت مشيرة عبد الله، صاحبة الـ33 عاما، أن تصبح مصممة حفلات، استعانت بموهبتها في التنظيم، وكيفية التزيين باستخدام البالونات والأقشمة والأوراق الملونة وخيوط التزين، بأقل الإمكانيات، لتحصل من ذلك كله على أجمل الديكورات والمناظر المبهجة ذات الألوان الزاهية، وبعد فترة وجيزة أصبحت أشهر مصممة حفلات في الأقصر.

مشروع من الورق والبالونات

تخرجت مشيرة في المعهد الفني التجاري، تقول إنها عملت معلمة فنون في حضانات الأطفال لمدة 6 أعوام، كانت تعلم الأطفال كيفية إعادة التدوير وصنع اللعب والأشكال الفنية من المخلفات، فأحبت الابتكار وصناعة الأعمال الفنية بأقل الإمكانيات.

تصميم حفل خطوبة.. تصوير: زينب حجاجي

وأوضحت ابنة الأقصر أنه في بادئ الأمر كانت تشارك في تزيين المناسبات مثل “حفلات الافتتاح- حفلات عيد الأم- نهاية العام”، وبعد أن وضعت طفلها الأول بدأت التفكير في العمل خارج إطار الحضانات، فبدأت تصميم ديكورات افتتاح كافيتريا خاصة بالسيدات، على هيئة “آيس كريم” باستخدام البالونات، الذي أبهر الجميع، وبدأوا تشجيعها للاستمرار.

تصميم ليخت أثناء احتفالات عيد الشرطة

وأضافت مشيرة أنها تستعين بأبسط الإمكانيات في عملها، مستخدمة “البالونات- القماش الملون- الأوراق الملونة- خيوط التزيين”، إضافة لشرائها ماكينة خاصة لنفخ البالونات تعمل بالكهرباء، وبدأت جلب مواد خام لتجهيز الحفلات من محافظة القاهرة.

عمل يومي

كما استعانت بببعض العمال لمساعدتها فى العمل، وكذلك مواقع التواصل الاجتماعي، الذي استعانت به في التسويق لعملها، وطرح أفكارها التي لاقت قبول واستحسان الجميع، ومن ثم بدأت تلقي طلبات جهيز أعياد الميلاد في المنازل، وحفلات الخطوبة، والسبوع وغرف الرضع، وحفلات النجاح.

تعمل مشيرة بشكل يومي، باحثة عن التميز والاختلاف، وترى أن الأقصر لم تشهد من قبل مثل هذة التجهيزات، التي بدأت فكرتها من خلال حفل عيد ميلاد إحدى صديقاتها، ما أبهر الحضور.

مشيرة عبدالله أثناء تصميم حفل زواج

لم تكتف مشيرة بتصميم الحفلات، بل طرحت فكرة جديدة لتساعد الأزواج على اختيار الهدايا المتعلقة بالمناسبات، وخصصت لهذا وقتًا بمكتبها، الأمر الذي تطور وأصبح جزءا من مشروعها.

عن أحلامها التي لا تعرف حدًا

تقول إن الفضل يعود لزوجها وأسرتها، الذين قدموا لها الدعم الكامل في عملها، إلى أن أصبحت الأشهر فى عالم تصميم وتجهيزالحفلات في الأقصر، حتى أن هيئة المسطحات المائية استعانت بها لتحضيرات حفلات أعياد الشرطة فى يناير الماضي، كما استعانت بها مدارس النيل الدولية في تجهيزات حفلات الافتتاح.

وعن أحلامها، ترغب في استكمال مسيرتها وافتتاح عدد من المشروعات بكافة محافظات الصعيد، موضحة أنها بدأت رحلتها في عالم البيزنس بمجرد فكرة وبالون ملون وأوراق زاهية، ولم تكن تتخيل أن تصل إلى هذه المرحلة، لكن إيمانها بأن النجاح يلزمه كفاح، هو ما حول حلمها إلى حقيقة في أقل من ثلاث سنوات.

تصميم حفل افتاح أحد الكافيهات
الوسوم