حملة ضد “طاعون الأغنام” بالأقصر.. أعراضه والوقاية منه

حملة ضد “طاعون الأغنام” بالأقصر.. أعراضه والوقاية منه حملة ببيطري الأقصر ضد مرض طاعون الاغنام: تصوير- سلسبيل إدريس

بدأت مديرية الطب البيطرى بمحافظة الأقصر الإعداد للحملة القومية للتحصين ضد مرض طاعون المجترات الصغيرة أو “طاعون الأغنام” بهدف القضاء على الفيروس المسبب للمرض، حيث بدأت الحملة منذ أمس السبت وتستمر حتى نهاية سبتمبر الجارى.

وطاعون المجترات الصغيرة، هو مرض فيروسى حاد يصيب الأغنام بصفة أساسية، يصيب الماعز بدرجة أقل، ويسببه فيروس من فصيلة موربيلى، ويتميز بسرعة انتشاره وانتقاله إلى كافة أنحاء الجسم، ويتواجد في إفرازات الحيوانات المصابة، وتكون الحيوانات التى تتراوح أعمارها مابين 5:7 أشهر أكثر عرضة للإصابة به، وفق أمينة محمد، طبيبة بيطرية بإدارة الطب البيطري بالأقصر، التي توضح طرق الإصابة بالمرض والعدوى، وأهم أعراضه وطرق الوقاية منه.

طاعون الأغنام

يتواجد الفيروس فى كل إفرازات الحيوان مثل (الافرازات الأنفية- والدمعية-والمخاط-وفضلات الإسهال السائلة)، وتنتقل العدوى من الحيوان المصاب إلى الحيوان المخالط، عن طريق أستنشاق الرزاز الملوث بالفيروس، أوعن طريق الغشاء المخاطى للفم وملتحمة العين، ويكثر انتشار المرض في المناطق الرطبة، ويزداد حدوثه مع قرب موسم الأمطار.

يظهر مرض طاعون المجترات الصغيرة فى صورتين:

1ـ الصورة الحادة: وتظهر بكثرة فى الماعز، وتبدأ الأعراض بارتفاع درجة الحرارة التي قد تصل إلى 41 درجة مئوية، وإفرازات مصلية دمعية وأنفية، التي تتحول سريعا إلى صديدية، وهذه الإفرازات قد تغطي فتحة الأنف، وتكون قشور على الغشاء المخاطي، مما يؤدي إلى العطس والتنفس الشخيري، وقد يظهر التصاق الرموش مع إحتقان بالشفة السفلي، وتظهر تقرحات بالفم، إضافة لتغطية اللسان بغشاء ذو رائحة كريهة، وتتورم الشفاه ويصبح الحيوان غير قادر على الأكل، وبعد 4 أيام من ظهور الحمى يتعرض الحيوان لإسهال شديد، أما المراحل الأخيرة من المرض فيتعرض الحيوان المصاب لالتهاب رئوي شديد نتيجة للعدوى بالبكتريا، ويتم نفوق الحيوان المصاب بعد 6-12 يوم من إصابته بالمرض.

الوقاية من المرض

لايوجد علاج للمرض، ولكن يمكن علاج أعراضه الإكلينيكية أولا بأول، وذلك باستخدام المضادات الحيوية، وخافضات الحرارة للوقاية من الإصابة، إضافة لإجراء حجر صحي كافى للحيوانات للحد من هذا المرض، وفي حالة انتشار المرض يجب ذبح الحيوانات المعرضة للإصابة، ويجب التخلص من جثث الحيوانات النافقة بشكل سليم، بالإضافة إلى فرض إجراءات شديدة حول المنطقة الموبؤة بالمرض ورفع الوعى الصحي لدى المربيين.

وتشير الطبيبة البيطرية إلى أن محافظة الأقصر تكاد تخلو من مرض طاعون المجترات الصغيرة، الذى عادة مايصيب الماعز والأغنام، لافتة إلى إن مديرية الطب تقوم بحملة وقائية تحسبا لظهوره في المحافظة، لأنه ليس له علاج، وفقا للجدول الزمنى المقرر لقسم الإرشاد، حيث يتم إعطاء الحيوان حقنة مناعية لرفع المناعة لديه.

الوسوم