ولاد البلد

ارتفاع أسعار الخضروات يثير غضب المواطنين.. والزراعة: بسبب العروة الشتوية

ارتفاع أسعار الخضروات يثير غضب المواطنين.. والزراعة: بسبب العروة الشتوية أسواق الخضروات _أرشيفية

في الوقت الذي استمر فيه ارتفاع أسعار الخضروات لتتجاوز البطاطس والطماطم حاجز العشرة جنيهات، أعلنت وزارة الزراعة أن السبب في هذه الزيادة هو العروة الشتوية، التي تبدأ منتصف أكتوبر وحتى منتصف نوفمبر، الأمر الذي لم يرضى المواطنين، الذين طالبوا المسؤولين لحل عملي يمكنهم من شراء احتياجاتهم من الخضروات، التي لا غنى عنها.

محمد مسعود – أحد المواطنين – يقول إن الارتفاعات التي تشهدها أسعار الخضروات حالياً جنونية نتيجة جشع التجار فليس من المعقول أن يصل كيلو الطماطم والبطاطس ل١٥ جنيها وهي من الخضروات الأساسية في كل منزل لا يخلو من أيٍ منها .

ويضيف مسعود “أنا النهاردة لو متجوز عشان أكل أكلة كويسة في بيتي أجيب كيلو لحمة اللي انخفض وبقي ب٩٠ و٨٠ جنيه واجيب معاه كيلو بطاطس وطماطم ب٣٠ جنيه وشوية بصل وباقي طلبات الأكلة تدخل معايا في ال٢٠٠ جنيه طب أنا باخد مرتب كام أصلاً عشان اصرف ده منه أنا كدة مرتبي مش هيكمل أسبوع معايا”.

من جانب آخر يشير محمود السيد مرعي – تاجر خضروات بسوق المدينة – إلى دخول فصل الخريف والشتاء مما يعني تغير الأحوال المناخية، مشيرا إلى أن هذا هو السبب الرئيسي في ارتفاع أسعار الخضروات بسبب زيادة تكلفة الإنتاج خصوصا بالوجه القبلي، بجانب أنه توجد بالفعل حالات من الاحتكار من جانب بعض التجار لتحقيق أرباح كبيرة وأخذ كميات كبيرة من الوارد وتخزينه لتعطيش السوق مما يسبب أيضاً ارتفاع الأسعار.

وأضاف مرعي أن بعض التجار لديهم ثلاجات لتخزين الخضروات بداخلها خصوصا في هذه الفترة والتي تعرف لدينا باسم العروة الشتوية حيث أن هوس تحقيق الأرباح الكبيرة على حساب المواطنين خاصة البسطاء منهم أصبح يسيطر على الكثيرين من التجار.

هذه الأزمة اشتعلت بين المواطنين والتجار لتخرج بعدها الحكومة المصرية لتضع تفسيراً لها حيث أرجعت وزارة الزراعة على لسان المتحدث الرسمي باسم الوزارة الدكتور حامد عبدالدايم، أن سبب الارتفاعات الحالية إلى انخفاض المعروض عن الطلب على هذه المنتجات لأنها في فترة فاصل العروات الزراعية، مشيرًا إلى أن هذا الفاصل يكون خلال الفترة من منتصف سبتمبر وحتى ومنتصف نوفمبر بالنسبة لإنتاج الطماطم، خلال فترة العروة النيلي، بينما يعتمد المطروح حاليا من البطاطس على تخزين إنتاج البطاطس في ثلاجات الحفظ حتى بدء طرح موسم الإنتاج الجديد مع أوائل يناير المقبل، والثانية دور السلسلة الوسيطة في رفع الأسعار والثالثة الارتفاع في درجات الحرارة خلال موسم الإنتاج الحالي للخضروات والفاكهة.

في نفس السياق لفت النوبي أبو اللوز – الأمين العام لنقابة الفلاحين – إلى أن الأزمة في طريقها للحل بعد التزام الحكومة باعداد خطة لإنشاء مناطق لوجستية بجميع محافظات الجمهورية تشمل وجود أسواقا تجارية للجملة ومناطق للتخزين، مما يساعد على طرح السلع الأساسية بأسعار مخفضة طبقا لتوجيهات الرئيس السيسي.

 

 

الوسوم