إقبال ضعيف على معرض الكتاب بالأقصر.. وناشرون: السبب إهمال الدعاية والتوقيت الخاطئ

كتب -

يشهد معرض الكتاب بالأقصر، إقبالا ضعيفا من قبل المواطنين، رغم مرور 5 أيام على افتتاحه بالممشى السياحي بالأقصر، كما أنه يقام للمرة الأولى بالمحافظة، بمشاركة 35 دار نشر، ويستمر على مدار 8 أيام.

وبعد مرور 5 أيام على الافتتاح لا يزال الإقبال ضعيفا، حتى ان نسبة الإقبال لم تتجاوز الـ30%، برغم مناسبة الأسعار لكافة الشرائح، الأمر الذي أرجعه أصحاب دور النشر، المشاركة، إلى أن المحافظة لم تقم بدورها من حيث الدعاية الكافية للمعرض قبل افتتاحه، رغم أنها هي صاحبة الدعوة.

وقال سعيد محمد، منسق بالهيئة المصرية للكتاب، نه لعدم وجود دعاية مسبقة كافية، ما زال الإقبال حوالي 30% رغم أن المعرض يعمل فترتين، صباحية من العاشرة وحتى الواحدة ظهرا، ومسائية من الخامسة حتى الحادية عشر مساء، لكن معظم أهالي الأقصر لا يعلمون أصلا بوجود معرض كتاب بالمحافظة، وكان على المحافظة تنظيم دعاية وإعلانات بجميع الأنحاء، أو تنظيم رحلات مجانية لطلاب المدارس للمعرض.

وتابع أن دور النشر المشاركة بالمعرض تتعرض لخسارة بسبب عدم الإقبال، حيث إنها هي من تتحمل تكاليف السفر والإيجار، حيث منها من يظل طوال اليوم ولا يبيع سوى كتاب واحد لا يتعدى سعره 15 جنيها، الأمر الذي دفع الهيئة إلى أن تجوب بعض الشوارع بسيارة للإعلان عن المعرض رغم أن ذلك كان دور المحافظة.

وأضاف أن عدم الدعاية الجيدة للمعرض قد يتسبب في عدم استضافة المعرض مرة أخرى خلال السنوات المقبلة، إضافة إلى عدم مد الفترة إلى ما بعد الأحد المقبل.

وتابع عبد الله شلبى، صاحب دار نشر بالمعرض، بأن العائد من المعرض لأصحاب دور النشر لم يتعدى الـ12% من تكاليف السفر والشحن والإيجار، بسبب عدم الإقبال، الذي يرجع إلى اختيار توقيت استضافة المعرض، حيث يوافق امتحانات نهاية العام وكان من الممكن تأجيله لما بعدها، إضافة إلى حجم الدعاية، التي كان على المحافظة القيام بها، حيث إن ذلك حدث هام، بمشاركة أكثر وأقوى دور نشر من مصر ودول عربية، مشيرا إلى أن من مصلحة المحافظة نجاح المعرض.

الوسوم