إقبال ضعيف على شراء الأدوات المدرسية بالأقصر

إقبال ضعيف على شراء الأدوات المدرسية بالأقصر إقبال ضعيف على شراء الأدوات المدرسية بالأقصر- تصوير: سلسبيل إدريس

مع أقتراب بدء عام دراسى جديد، تقبل الأسر المصرية على المحلات التجارية والمكتبات، لشراء كافة المستلزمات المدرسية لأبنائهم، لكن على غير المتوقع شهدت محافظة الأقصر، حالة من الركود في أسواق الأدوات المدرسية، مقارنة بالعام الماضي.

يقول منسى عبده، صاحب محل تجارى لبيع المستلزمات المدرسية، إن محافظة الأقصر شهدت هذا العام إقبال ضعيف، مقارنة بحركة الرواج والبيع فى العام الماضى، وذلك بسبب زيادة أسعار الشحن والتفريغ والنقل، ما أدى إلى فرق السعر وزيادته على كاهل المواطن.

شنط معروضة في أحد محلات الأقصر- تصوير سلسبيل إدريس

ويذكر منسى، أن المواطنين فيما سبق، كانوا يقبلون لشراء أكثر من قطعة للطفل الواحد، ولكن بعد زيادة الأسعار التى شهدها السوق، أصبحوا يكتفون بشراء المستلزمات الضرورية فقط، ويكتفون بما لديهم من خامات ومستلزمات قديمة، وأصبح بعضهم يضكر لخفض حجم المشتريات.

أسعار الزي المدرسي

يقول صلاح حسن، تاجر، إن أسعار الزي المدرسى هذا العام ارتفعت بشكل طفيف، مقارنة بالعام الماضى، لكن مع ارتفاع الأسعار وثبات الرواتب، أصبح المواطنون يقبلون على شراء الضروريات فقط.

ويشير إلى أن سعر”المريلة المدرسية” يتراوح ما بين 120 إلى 250 جنيها، بينما يترواح سعر البنطلون الجينز ما بين 150 إلى 250 جنيها، وأسعار القمصان المدرسية بكافة ألوانها تتراوح مابين 85 إلى 130 جنيها.

أما عن أسعار الشنط المدرسية، فتتراوح سعر الشنطة الصغيرة الخاصة بمرحلة رياض الأطفال ما بين 100 إلى 170جنيها، بينما الشنطة المتوسطة للمرحلة الابتدائية بين 180 إلى 250 جنيها، والشنط الخاصة بالمرحلة الإعدادية والثانوية تتراوح مابين بين 275 إلى 320 جنيها.

سوق الأدوات المدرسية بالأقصر تصوير سلسبيل إدريس

أسعار الأدوات المدرسية

يذكر محمد عيد، صاحب مكتبة لبيع المستلزمات المدرسية، أن سعر دستة كشاكيل 60 ورقة بلغت 35 جنيها، وسعر دستة كشاكيل 40 ورقة 30 جنيها، سعر دستة كراريس 28 ورقة 25 جنيها.

أما عن أسعار الأقلام، فبلغ سعر القلم الرصاص 2 جنيه، بينما بلغت دستة الأقلام الجاف ما بين 10 إلى 20 جنيها باختلاف نوعية الخامة، أما عن سعر الأستيكة ما بين 2  إلى 5 جنيهات ، وسعر الكشكول السلك، فبلغ سعر الكشكول السلك الكبير 170 ورقة بـ30 جنيها، وسعر الكشكول السلك 60 ورقة بـ 8.5 جنيه، وسعر الكشكول السلك 80 ورقة بـ16 جنيها، وسعر الكشكول السلك صغير 9 جنيها.

بينما تشتكى أسماء عثمان، أم لـ5 أطفال، جميعهم بمراحل تعليمية مختلفة، من زيادة الأسعار هذا العام، فقد أصبحت مستلزمات المدارس، عبء على كاهل الأسرة، وترى أن خياطة ملابس المدرسة حل بديل من أجل توفير النفقات، وذلك لقلة تكلفتة عن الزى المدرسى الجاهز.

الأدوات المدرسية في أسواق الأقصر- تصوير سلسبيل إدريس

ويضيف طاهر عاشور-موظف، ووالد لطفلين، أن ولي الأمر أصبح يحتاج لراتب أضافي، حتى يمكنه شراء المستلزمات الخاصة بالمدارس، فالأبناء يحتاجون مستلزمات كثيرة منها: الكراسات- الأقلام- الكتب الخارجية- إضافة لأسعار الدروس الخصوصية، التى يفرضها المعلمون على أبنائهم، وكل هذه الزيادة تأتي في ظل ثبات الرواتب الشهرية.

يذكر أن وزارة التموين والتجارة الداخلية افتتحت قبل أيام معرض “أهلا بالمدارس”، لتقديم ملابس وأدوات مدرسية من الملابس والشنط والأحذية للمدارس، بأسعار مخفضة وبسعر الجملة، لخدمة المواطنين قبل بدء العام الدراسى الجديد.

إقبال ضعيف على شراء الأدوات المدرسية- تصوير: سلسبيل إدريس

 

الوسوم