مهندس ميكانيكي بالأقصر يضرب عن الطعام احتجاجًا على نقله لسوهاج

مهندس ميكانيكي  بالأقصر يضرب عن الطعام احتجاجًا على نقله لسوهاج
كتب -

الأقصر- عبدالرحمن العمروني:

بدأ مهندس ميكانيكي، يعمل بورشة الديزل بمحطة قطارات الأقصر، إضرابًا مفتوحا عن الطعام داخل مستشفي الأقصر العام، احتجاجًا علي قرار نقله الذي وصفه بـ”التعسفي”.

وقال إيميل يونان بطرس، 38 سنة، مهندس ميكانيكي بورشة الديزل بمحطة قطارات الأقصر، أن مدير المنطقة الجنوبية قرر نقله تعسفيًا إلى  محافظة سوهاج، بسبب رفضه التوقيع علي استلام كميات سولار لتشغيل القطارات، أثناء توقف حركة القطارات.

وأضاف بطرس “مدير المنطقة، وقع على الكشوف بدلًا منه واعتمدت الكشوف تحت مسئوليتي رغم أني  لم أوقع  عليها وعندي ما يثبت أن القطارات كانت  تُمون يوميًا رغم أنها متوقفة عن العمل”.

وتابع “هذا الأمر الذي جعل المدير يتقدم بشكوى ضدي في قسم الشرطة يتهمنى فيها بالتلاعب في الكشوف، وذهبت إلى القسم لإثبات صحة هذا الكلام من عدمه، ولكن تم حفظ  المحضر”

ويوضح بطرس “مدير الصيانة بالمحطة رفع حذاؤه عليا بمكتبي، لرفضي التوقيع على الكشوف، الأمر الذي دعاني لرفع مذكرة لرئيس الهيئة ولكنه لم يحرك ساكنًا”، مبينًا “فوجئت بتقديم بشكاوى كيدية ضدي بعد هذا الموقف وصدور قرار بنقلي تعسفيًا إلى سوهاج”، وفق تعبيره.

وازدادت حالة المهندس بطرس، سوءً بعد أن دخل إضرابه عن الطعام اليوم الثالث على التوالي، ونتج عنها دخوله في غيبوبة اليوم الجمعة, ولكنه رغم هذا قال إنه مستمر في الإضراب، حتى حصوله على حقه.

وأضاف “حياتي مش هتكون أغلى من حياة الشهداء اللي ماتوا في الثورة”، مطالبًا الرئيس عبدالفتاح السيسي، ورئيس الوزراء، ووزير النقل والمواصلات، ومحافظ الأقصر، بان يستمعوا لشكواه ورفع الظلم الواقع عليه، حسب قوله.