مستشفى شفاء الأورمان تستقبل أحدث جهاز لتصوير الأورام

مستشفى شفاء الأورمان تستقبل أحدث جهاز لتصوير الأورام

إستقبلت مستشفى شفاء الأورمان لعلاج الأورام بالمجان بمحافظة الأقصر، جهاز “التصوير البوزيتروني” وهو أحدث موديل في العالم من أجهزة تصوير الاورام ومتابعة تشخيصها إما أورام حميدة أو خبيثة، وهو أول جهاز من نوعه في الصعيد وهو من تصنيع شركة سمينز الالمانية.

ويعتبر التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني، وهي تقنية تصوير في الطب النووي تبين صور ثلاثية الأبعاد لبعض أعضاء الجسم وما قد يكون فيها من ورم سرطاني أو نقيلات سرطانية، كما يمكن بواسطتها تفقد مختلف العمليات الوظيفية في الجسم، مثل العمليات الحيوية للجهاز الهضمي، ويعمل الجهاز المصور على أساس إكتشاف أزواج من أشعة جاما المنبثفة بشكل غير مباشر من نظير مشع يكون مصدرا للبوزيترونات (إلكترونات موجبة الشحنة)، حيث يتم حقن المادة المشعة في جسم المريض لمعرفة الورم الخبيث من الحميد، فتتركز المادة المشعة بالعضو المراد فحصه، مثل الدماغ أو الكلى أو الكبد، ثم يتم تسجيل القياسات لأشعة غاما الصادرة من العضو واستبناء صورة ثلاثية الأبعاد لها بواسطة الحاسوب، فيمكن رؤيتها على شاشة متصلة بالحاسوب.

وتجري خلال تلك الفترة أعمال إستكمال مستشفي شفاء الأورمان لعلاج الأورام بالأقصر للمرحلة الثانية، والتي من المقرر أن تضم أربعة غرف عمليات كبيرة ووحدة رعاية مركزة بسعة 26 سريرا ووحدة للمناظير الطبية ووحدة غسيل كلوى تضم 5 أسرة ووحدة افاقة وقسم الإقامة الداخلية ويضم 110 أسرة وجهاز أشعة فلوروسكوبى، ووحدة بنك الدم ووحدة التخلص من النفايات الطبية ووحدة باثولوجيا جراحية ومركز للنظم والمعلومات، وقد تم تجهيز المستشفى بأحدث أجهزة التشخيص والعلاج على مستوى العالم في مجال الأورام وتخدم كبداية سكان ست محافظات في جنوب الصعيد، بتعداد سكاني يبلغ حوالي 11 مليون نسمة وعدد حالات سرطانية جديدة تبلغ حوالي 12 ألف حالة جديدة سنويًا مع الحالات التي تم اكتشافها من قبل.

 

الوسوم