مرفوض = “دعوات أمى سبب التميز” صفاء يحيى حنفى الأولى على مستوى الجمهوريه فى التعليم الأساسى

مرفوض = “دعوات أمى سبب التميز” صفاء يحيى حنفى الأولى على مستوى الجمهوريه فى التعليم الأساسى
كتب -

الأقصر- محمود إسماعيل:

صفاء يحي حفنى طالبة من أسره بسيطة، ألام منى محمد. مدرسة لمادة الدراسات والأب يحيى حنفى. مدرس للغه العربية ولديها من الأخوه عبدالرحمن فى المرحله الثانوية وبسام فى المرحله الإبتدائية.

تقول.الأستاذة منى محمد والدة صفاء إن كل الجهود والنجاح منسوب لإبنتها وإنما كانت تقدم لها أشياء بسيطه جداً وتتابع ” إن صفاء محبوبه من جميع الناس وإنها تحفظ من القرآن ثلاث أجزاء خلال عطلة الصيف مشيرة إلى تكريمها من قبل الشيخ المحفظ لها على ذلك ،كما كانت كانت تشترك فى جميع النشاطات المدرسية” .

وتقول صفاء إن قصة النجاح بدأت فى مدرسة سيدى أبو الحجاج الإبتدائيه المشتركة وإن سبب تفوقها هو الإنتظام فى كل أمور حياتها فى فترات المذاكرة فى اللعب حتى فى النوم لافتة إلى أنها كانت تتبع تعليمات مدرسيها بإستمرار .

وفصلت الأولى على مستوى الجمهورية الحديث عن أحوالها وطريقة حياتها فى المدرسة وتؤكد أنها “كانت تحب المرسه بجنون وتذاكر دروسها بشغف لدرجة أنها أثناء مرضها كانت لا تتغيب عنها وفى البيت كانت تبدأ التحضير لدروس اليوم التالى لافتة إلى أن أن الجهد الذى بذلته لم يذهب هباء .

وتوضح أنها كانت تقضى فترة مابعد الفجر حتى وقت الذهاب للمدرسة فى الصباح فى المذاكرة وتذهب الى المدرسه ، فى حين أنها كانت لا تهتم بالطعام والشراب مثل غيرها من الطالبات،وكانت تراجع الدروس الصعبه بعد العوده مباشرة من المدرسة.

وتشير صفاء إلى أن جميع المدرسين كانوا يحبونها وإنها كانت لها مكانه خاصه عندهم وإنهم لم يبخلوا عنها فى تقديم النصائح والمشورة متى طلبت وتقول” أتقدم بالشكر إلى كل معلم أعطى لى النصيحة وقدم الشرح والمعلومات حتى حصلت على المركز الأول فى التعليم الأساسى.

وتختم حديثها أنه تم تكريمها لحصولها على المركز الأول من المدرسة وبالتراكم تم تكريمها من قبل اللواء طارق سعد الدين . محافظ الأقصر فى نهاية العام للتتوج الطالبه الأولى على مستوى الجمهورية وأن المكافئه كانت مبلغ 2000 جنيه لافتة إلى أنها إشترت بها شهادات إستثمار قناة السويس .