ما حكم تأخير قضاء الصوم إلى ما بعد رمضان المقبل؟.. وكيل وزارة الأوقاف يجيب

ما حكم تأخير قضاء الصوم إلى ما بعد رمضان المقبل؟.. وكيل وزارة الأوقاف يجيب فضيلة الشيخ محمد صالح وكيل وزارة الأوقاف

البعض منا يضطر للإفطار في رمضان سواء لسفر أو مرض أو لعذر شرعي اقتضاه الله على المرأة، وتتسائل إحدى السيدات عن حكم تأخير قضاء أيام الإفطار لما بعد رمضان المقبل، إي أنها لم تقض ما عليها من أيام فيما بين الرمضانين، وأقبل رمضان هذا العام دون أن تقضيها.

“الأقصر بلدنا” تقدم لكم الإجابة على السؤال

يقول فضيلة الشيخ محمد صالح عبدالرحمن، وكيل وزارة الأوقاف، لـ”الأقصر بلدنا”، إن دين الله أحق أن يٌقضى، وفي هذا الموضوع فإن الشرع أوضح أن من عليه أيام أفطر فيها وجب عليه قضائها بعد شهر رمضان، ولكن إن لم يقضها ما بين الرمضانين، فوجب عليه قضاء هذه الأيام، ولزمت عليه الصدقة- أي يخرج عن كل يوم من أيام الدَين صدقة.

وأشار فضيلته إلى عدم تحديد الصدقة في هذا الأمر، قائلًا: لم تُقدر الصدقة ولكن بحسب ماتيسر، فعلى المرء أن يتصدق عن كل يوم.

 

 

الوسوم