غدا … إعادة النطق بالحكم في قضية “ريا وسكينة” بالأقصر

غدا … إعادة النطق بالحكم في قضية “ريا وسكينة” بالأقصر
كتب -

الأقصر – سحر الشاطر

قررت محكمة جنايات الأقصر، برئاسة المستشار محروس محمد علي، وسكرتارية محمد حفني وصلاح عبد الرحيم، إعادة النطق بالحكم في قضية عصابة “ريا وسكينة”، بعدما قضت مؤخرا بإحالة أوراقهم إلي مفتي الجمهورية، كما تم تحديد جلسة غدا الأربعاء، لإعادة النطق بالحكم.

وقال مصدر بالمحكمة ان سبب اعادة النطق بالحكم يرجع لعدم وجود العضو الأيسر بهيئة المحكمة اثناء صدور الحكم في الجلسة الماضية.

كانت المحكمة قد قررت، في جلسة 26 يناير الماضي، إحالة أوراق المتهمين، إلى مفتى الجمهورية، كما قررت إيداع المتهم الحدث فى دور الرعاية.

وترجع الواقعة إلى سبتمبر 2012، عندما تلقت مديرية أمن الأقصر بلاغًا من “فتحي.م.مد” 40 سنة، سائق، ومقيم بنجع لوانس بقرية البغدادى جنوب الأقصر، يفيد بتغيّب والدته عن المنزل، وتُدعَى “ح.م.أ” 75 سنة، ربة منزل ومقيمة بذات العنوان، وبعد يومين عُثِر على جثتها داخل “جوال” وملقاة بإحدى الترع بالقرية.

وتم تشكيل فريق بحث لكشف غموض الواقعة، وتبين من المعاينة، أنه تمت سرقة القرط الذهبى الخاص بالمجنى عليها، ثم التخلص منها، وتوصلت جهود فريق البحث إلى أن مرتكبى الواقعة، هم: “فادية.م.م” وشهرتها “فريال” 47 سنة، ربة منزل مقيمة بنفس النجع، ونجل زوجها، ويدعى “حسين.ع.م.أ” 33 سنة، سائق ومقيم بذات العنوان، ومحكوم عليه غيابيًا بالحبس 3 سنوات، فى قضية قتل خطأ، وأبناء المتهمة الأولى، وهم: “إيمان.ع.م” 27 سنة، ربة منزل، و”وجدي” وشهرته “مؤمن” 14 سنة.

وبعد تقنين الإجراءات واستئذان النيابة، تم القبض على المتهمين الذين اعترفوا بارتكاب الواقعة بقصد السرقة، وقام المتهمون باستدراج السيدة العجوز، وأوثقوها بالحبال، ثم شنقوها ووضعوها داخل “جوال”، وذلك بعد الاستيلاء على قرطها الذهبى، ثم قام المتهم الرابع “وجدي” بالتخلص من الجثة فى ترعة المحمدى بالقرية، وقامت المتهمة الثالثة “إيمان” ببيع القرط الذهبى بمبلغ 1200 جنيه، وتم توزيعها على المتهمين الأربعة.

وربطت إدارة البحث الجنائى بالمديرية الواقعة بأخرى مماثلة فى نفس النجع، والخاصة بالمجنى عليها “هاجر.ب.خ” 5 سنوات، والتى تغيبت فى يوم 13 أبريل 2012، وتم العثور على جثتها داخل “جوال” فى ترعة المحمدى فى يوم 20 أبريل قبل الماضى، وتبين أيضًا سرقة قرطها الذهبي.

وبتطوير مناقشة المتهمين، اعترفوا بارتكاب الواقعة الأخرى بقصد السرقة، وتم تحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة التى تولت التحقيقات وأحيلت القضية إلى محكمة الجنايات.