رئيس الوحدة المحلية لقرية المريس: ركود السياحة بالأقصر أدى إلى ارتفاع معدلات البطالة

رئيس الوحدة المحلية لقرية المريس: ركود السياحة بالأقصر أدى إلى ارتفاع معدلات البطالة
كتب -

حوار- هبة جمال:

قال أشرف عبد اللطيف رئيس الوحدة المحلية لقرية المريس، التابعة لمركز الطود، بمحافظة الأقصر، إن مشكلة البطالة هي أكبر المشكلات التي يعاني منها أهالي المريس؛ فالأقصر تعتمد بشكل أساسي على النشاط السياحي ويعمل غالبية سكانها في نشاطات تعتمد بشكل مباشر أو غير مباشر على السياحة، وقد تسبب الركود الذي أصاب النشاط السياحي في خلق أزمة اقتصادية انعكست آثارها السلبية على معظم المحافظة وقراها، خاصة القرى الأكثر فقرا، مشيرا خلال حوار مع “ولاد البلد”، إلى أن محافظة الأقصر حددت المستحقين لتعويضات السيول بعد معاينة لجنة مختصة للحالات المتضررة، وإلى نص الحوار.

* كيف تطورت مراحل تبعية قرية المريس للمدن المختلفة؟

**في البداية كانت قرية المريس تابعة لمركز ومدينة أرمنت، ثم بعد انضمامها للأقصر أصبحت تابعة لمركز البياضية، ثم بعد ذلك لمركز ومدينة القرنة بعد انضمام الغرب، ثم بعد ذلك انضمت إلى مركز الطود، وهى تابعة له الآن، ويحتمل عودتها مرة أخرى إلى مدينة أرمنت.

* ماذا عن الخطة الاستثمارية لقرية المريس لعام 2013- 2014؟

** الخطة الاستثمارية لقرية المريس تشمل جميع المرافق والخدمات مثل؛ الكهرباء ورصف الطرق وتغطية الترع وخلافه، أما ما تم تنفيذه من هذه الخطة هو إنشاء سور للوحدة المحلية الجديدة، وأيضا إنشاء وتركيب بلدورات على الطريق السريع وطريق، شاهر روح، الذي خضع لأعمال نظافة، إضافة إلى شراء بعض الأساسيات للوحدة المحلية مثل؛ ماكينة لحام من أجل الأعمال الميكانيكية، والتي تم شرائها واستلامها، إضافة إلى إحلال وتجديد 4 كيلومتر شبكات مياه ومواسير.

* وماذا عن الخطة الاستثمارية للمريس باعتبارها من ضمن القرى الأكثر فقرا؟

** جميع القرى الأكثر فقرا بمحافظة الأقصر، يخصص لها ميزانية أو خطة استثمارية منفصلة عن خطة القرية الاستثمارية، التي يكون الهدف منها إنجاز بعض الأعمال بالقرية من أجل النهوض بها وتلافي أوجه القصور في بعض الخدمات، وما تم إنجازه هذا العام بقرية المريس من هذه الخطة، والتي كانت قيمتها حوالى مليون ونصف جنيه تقريبا، إنشاء جناحين لمدرستين ابتدائي في حاجر المريس، إضافة إلى تغذية المناطق المحرومة من المياه والكهرباء، خاصة فى حاجر المريس، وعمل إحلال وتجديد كابلات الكهرباء المتهالكة، وتغيير كبل الكهرباء بجوار المساحة المخصصة لإنشاء المدرسة الثانوية، وذلك من أجل إبعاد الكهرباء عن المدرسة لأنه لا يجوز إنشاء مدرسة بجوار كابل كهرباء، ويجري الآن دراسة مقايسات لكهرباء قرية المريس بقيمة 30 ألف جنيه وسيتم إبلاغ العميد محمد مفتاح، مسؤول ملف القرى الأكثر فقرا بالأقصر.

* ماذا عن الصرف الصحى بالقرية؟

** قرية المريس لا يوجد بها خطوطا للصرف الصحي، لكن نتمنى إدراج القرية فى الخطة المقبلة، لأنه حتى الآن لم يتم إخطارنا حتى بموعد إدراجها فى خطط الصرف الصحى بالمحافظة.

*هل يوجد أية مشكلات بقرية المريس فى مياه الشرب؟

** بالفعل توجد مشكلة فى توصيل مياه الشرب لحاجر المريس نظرا لبعد المسافة، إضافة إلى انقطاع التيار الكهربائى ما يتسبب في تعطيل عمل ماكينات ضخ مياه المرشح، لذلك هناك صعوبة فى وصول المياه إليهم، لكن تمت مخاطبة مدير شركة المياه لمحاولة إيجاد حل فني لهذه المشكلة.

* وماذا عن انقطاع الكهرباء بالقرية؟

** لا توجد أية شكاوى تتعلق بالكهرباء، وما يحدث من انقطاع للتيار الكهربائي في بعض الأحيان، هو أمر حتمي لخطة تعتمدها الوزارة لتخفيف الأحمال على مستوى الجمهورية.

* هل رصف طرق القرية أحد بنود الخطة الاستثمارية لهذا العام؟

** بالفعل رصف الطرق جزء رئيسى فى الخطة، خاصة أن قرية المريس من القرى الأكثر فقرا، ولذلك لابد من الاهتمام برصف الطرق، وهناك طرق تم الانتهاء من رصفها مثل طريق الترعة الجديدة تم رصف حوالي 350 مترا تقريبا، وسيستكمل باقي رصف الطريق، أيضا طريق حاجر المريس تم رصفه بمسافة كيلومتر، وتم الانتهاء منه، إضافة إلى طريق النجاجرة ومنطقة البريد، وجارى استكمال بقية طرق القرية.

* وماذا عن تغطية الترع بالقرية؟

تغطية ترع القرية، يأتي ضمن الخطة الاستثمارية للقرية، لكن توجد شروط لتغطية الترع تتمثل في أن تكون وسط منطقة بها كثافة سكانية وتعد خطرا على الأهالي، وقد تم تغطية 250 مترا من ترعة الغرقاني بقرية المريس، وجاري استكمال بقية مساحة الترعة، إضافة إلى إزالة أكوام القمامة والأتربة من ترعة الغول، التى سيستكمل العمل بها بإزالة آثار تطهير مجراها المائي، وسيتم أيضا فى الخطط المقبلة عمل تغطيات لبقية ترع القرية.

* هل هناك خطة لإنشاء مدرسة ثانوية بالمريس؟

** صدر قرارا، بتخصيص مساحة أرض لإنشاء مدرسة ثانوية لقرية المريس، وتم ضمها للخطة ولكن حتى الآن لم يتم بدء العمل بها، لكن هيئة الأبنية التعليمية استلمت الموقع، إضافة إلى قرار تخصيص أرض أخرى لإنشاء مدرسة ابتدائية تم ضمها أيضا لميزانية القرى الأكثر فقرا وتم استلام الموقع، وفي انتظار بدء العمل.

* هل هناك حالات تعد على الأراضي الزراعية بقرية المريس؟

** نعم هناك حالات تعد على الأراضى الزراعية بالقرية، خاصة فى الفترة الأخيرة، لكن يتم مواجهتها بعمل حملات إزالة مكبرة وعمل محاضر واتخاذ الإجراءات اللازمة.

* مركز شباب المريس مجهزا لكنه لا يعمل، ما السبب فى ذلك؟

** مركز شباب الحاجر لا يوجد به سوى موظفا واحدا وعاملا واحد، ولذلك فالمركز لا يعمل لنقص العمالة، فلا توجد عمالة كافية لتشرف على تشغيله.

* هناك أهالي بقرية المريس تضرروا بسبب السيول، والشؤون الاجتماعية ترفض الاعتراف بهم، فما ردكم على ذلك؟

** الشؤون الاجتماعية لها شروط وقوانين لتقديم الدعم لمستحقيه، ولا توجد أية حالات متضررة بقرية المريس سوى منزلا واحدا فقط، وتم تعويض مالكه بعد عمل المعاينة من قبل لجنة من محافظة الأقصر، بعد أحداث السيول مباشرة، أما بقية المنازل التي تصدعت جدرانها فهذا نتيجة لأنها مبنية من الطوب اللبن الذي لا يتحمل أي شىء.

* ما هي أبرز المشكلات الأخرى التي تعاني منها قرية المريس؟

** من وجهة نظري؛ البطالة هي أكبر المشكلات التي تعاني منها قرية المريس بسبب اعتماد المحافظة على النشاط السياحي بشكل أساسي، وما ترتب على ذلك من حالة ركود اقتصادي، انعكست آثارها السلبية على المحافظة بشكل عام.