دار الأفتاء تحدد علامات”ليلة القدر”

دار الأفتاء تحدد علامات”ليلة القدر”

منذ بدء العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، يتحرى المسلمون في هذه الأيام المباركة ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر ، والتى لها شأن عظيم عند المسلمين، أي أن العمل الصالح فيها يكون ذا قدر عند الله خيرًا من العمل في ألف شهر، ومن اجتهد في القيام والطاعة وصادف تلك الليلة نال من عظيم بركاتها فضل ثواب عبادة تلك الليلة.

حددت دار الافتاء عدة علامات لليلة القدر تتمثل فى “سكون في النفس، طمأنينة القلب، صفاء السماء، سكون الرياح، الشمس تشرق فى صباحها من دون شعاع، عدم نزول النيازك والشهب”.

وأوضحت دار الأفتاء المصرية على موقعها الرسمى، أنه المعتبر شرعاً وقدراً اختلاف المطالع بما يعني اختلاف بدايات الشهور العربية، وهو أن ليلة القدر قد تكون فى بلد ما يوم 23 رمضان وعندنا فى مصر 22 رمضان مثلاً.
وأضافت أنه لأهل كل مطلع ليلة للقدر مختصة بهم يشاركهم غيرهم فى جزء منها وتنتهى عند طلوع الفجر عندهم، وقد تستمر عند أهل مطلع آخر حتى طلوع الفجر عندهم.
يذكر أن العلماء قالوا إن أقصى مدار للشمس هو أربع وعشرون ساعة، فربما استمرت ليلة القدر فى الأرض كلها أربعاً وعشرين ساعة، ليس لأهل كل مطلع إلا قدر الليل عندهم.

الوسوم