الأقصر تعلن الحداد ثلاثة أيام على ضحايا كمين الفرارفرة

الأقصر تعلن الحداد ثلاثة أيام على ضحايا كمين الفرارفرة
كتب -

الأقصر – أسماء خيرى:

أعلنت محافظة الأقصر، اليوم الأحد، حالة الحداد لمدة ثلاثة أيام، على ضحايا هجوم كمين الفرافرة بالوادي الجديد.

كانت إحدى نقاط حرس الحدود بالقرب من واحة الفرافرة تعرضت لهجوم مسلح ، ما أدى لإنفجار مخزن للذخيرة إثر إستهدافه بقذائف “آر بى جى”، وأسفر عنه مقتل ضابطين وضابط صف، و19 مجندا، وإصابة 4 آخرين.

ونعي اللواء طارق سعد الدين محافظ الأقصر شهداء حادث كمين الفرافرة الإرهابي محتسبهم عند الله من الشهداء، لافتا إلى أن شهداء حرس الحدود الأبرار قد نالوا الشهادة، وهم يقومون بواجبهم في حماية الوطن ضد كل من أراد سوءًا بمصر من مهربين ومخربين ومتسللين يسعون إلى زعزعة أمن واستقرار البلاد.

صرح بذلك بدوي المصري مدير عام الإعلام بمحافظة الأقصر، مضيفا أن محافظ الاقصر أعلن حالة الحداد في ديوان المحافظة فور وقوع الحادث، مؤكدا أن الحادث الغاشم لن يثني الدولة عن مقاومة الإرهاب الأسود حتي القضاء عليه تماما، معزيا أسر الشهداء من جنود وأبطال القوات المسلحة.

وقال في تصريحات خاصة لـ”ولاد البلد”، ” ندين هذا الحادث الإرهابي الخسيس الذي نفذته مجموعة إرهابية خارجة عن القانون وبعيدة كل البعد عن كافة العادات والتقاليد التى تظهر شهامة الإنسان والمواطن المصرى”.

وأضاف أنه ينبغي على جميع المصريين أن يتصدوا لهؤلاء – في إشارة إلى الإرهابيين – ومحاولاتهم الفاشلة فى العودة ببلدنا الحبيب إلى الوراء.

وناشد الدولة وكافة أجهزتها أن تطبق القانون على كل من يريد زعزعة استقرار وأمن البلاد، ومن يريد العودة بالدولة الى عصور الجاهلية، وقال ” من يريد بلدا يسودها الفوضى فليرحل إلى دولة أخرى تضم”.