اعتصام سائقي سيارات الكسح أمام مجلس مدينة إسنا

اعتصام سائقي سيارات الكسح أمام مجلس مدينة إسنا
كتب -

تصوير / عمرو حمادة – جمال خضري
مونتاج/ ابو الحسن عبدالستار

اعتصم أصحاب عربات الكسح أمام الوحدة المحلية لمركز ومدينة إسنا وذلك للمرة الثانية خلال هذا الشهر، مطالبين بعدم ملاحقتهم وعمل محاضر لهم
وتوفير مكان قريب لإفراغ حمولة عربات الكسح فيه، يذكر ان “شباب تكتل اسنا” قدموا شكاوى عديدة نتيجة إلقاء حمولة عربات الكسح من مياه المجارى في الترع والمصارف، بما وصفوه أنه تخاذل وتكاسل من شؤون البيئة وإدارة المرور والوحدة المحلية. فى حين أكد مصطفى جبريل نائب الوحدة المحلية، “قدمنا لهم البديل وهو مكان بصحراوى إسنا ورفضوا هذا المكان لبعد المسافة على حد قولهم، واننا نقوم بالتعاون مع البيئة بعمل حملات للعربات المخالفة والتى تلقى الحمولة بالترع وقمنا بعمل محاضر عديدة لهم”. وما بين حديث أصحاب العربات ومسؤولى الوحدة تظل معاناة أهالى إسنا من تفشى الأمراض نتيجة تناول الخضر والفاكهة التى تروى من مياه الترع والمصارف الملوثة دون وجود حلول وسطى من المسؤولين للإتفاق مع أصحاب عربات الكسح التى تمثل مصدر الرزق الوحيد لأكثر من 150 أسرة